بوينس آيرس - قررت وزارة الصحة الأرجنتينية رفع شرط العزل الإجباري عن الأشخاص المخالطين للحالات الإيجابية المتعلقة بفيروس كورونا، شريطة أن يكونوا ملحقين.

 وأعلنت وزيرة الصحة، كارلا فيثوتي، اليوم الثلاثاء، أن المخالطين الملقحين، والذين لا تظهر عليه أعراض الإصابة بفيروس كورونا، سيتم إعفاءهم من تدابير العزل الصحي، لكن سيتوجب عليهم إجراء اختبار ( بي سي إر) ما بين اليوم الثالث والخامس من الاختلاط بالأشخاص المصابين.

 ويشدد قرار التخفيف هذا، الذي تبناه مجلس الصحة الفيدرالي، على أن الأشخاص المخالطين غير الملقحين سيكونون مجبرين على عزل أنفسهم.

 وفي تصريح لإحدى المحطات الإذاعية المحلية، عزت الوزبرة هذا الإجراء إلى التأثير القوي للتغيب الذي تشهده قطاعات حيوية، كالنقل الجوي، والوقاية المدنية، فضلا عن السلامة العمومية والطاقة.

 وفي هذا السياق، ألغت شركة الطيران العامة "أيرولينياس أرخنتينس"، أمس الإثنين، عدة رحلات جوية جراء إصابة 1200 من ربابنتها وموظفيها بفيروس كورونا.

 ويأتي هذا الإجراء الجديد، الذي يشكل " نقلة نوعية " في إطار محاصرة الجائحة، في وقت تسجل فيه الأرجنتين ارتفاعا مهولا في عدد حالات الإصابة بالفيروس التاجي.

 وتجاوزت البلاد عتبة الـ100 ألف حالة يوميا بشكل متكرر خلال الأسبوع الماضي بسبب متحور "أوميكرون".

 كما سجل معدل العدوى التراكمي ارتفاعا بنسبة 770 في المائة خلال الـ 14 يوما الماضية.