الرباط - أطلقت معاهد سرفانتس بالمغرب وأكاديمية السينما الإسبانية، اليوم الجمعة، الجزء الثاني من دورة السينما عبر الأنترنت "كلاسيكوس كونتيغو" ( كلاسيكيات السينما الإسبانية)، وهي عبارة عن سلسلة من العروض السينمائية سيجري بثها خلال شهر يوليوز الجاري، وستضم خمسة أفلام إسبانية شهيرة تم إخراجها في الفترة ما بين 1973 و1997.

  وأشار بلاغ لمعهد سيرفانتس بالرباط إلى أن سلسلة عروض السينما الإسبانية ستفتتح بفيلم "El espíritu de la colmena" ( روح خلية النحل ، 1973)، لفيكتور إريثي، يليه فيلم "Los santos inocentes" ( القديسون الأبرياء، 1984) للمخرج ماريو كامو، وفيلم "El sur" ( الجنوب، 1983) لفيكتور إريثي، و"La buena estrella" ( النجمة الجيدة ، 1997) لصاحبه ريكاردو فرانكو، و La vaquilla ( العجلة ، 1985)  للمخرج لويس غارسيا بيرلانغا.

  وأردف المصدر نفسه أن هذه الأفلام التي وسمت الذاكرة الجماعية، وتعد جزءا من سجل السينما الإسبانية الكبير لنهاية القرن العشرين، حصدت جوائز في المهرجانات الدولية المرموقة، مضيفا أن عشاق السينما يمكنهم مشاهدة عناوين قائمة مكتبة أفلام الوكالة الإسبانية للتعاون الإنمائي الدولي عبر قناة "Vimeo" التابعة لمعهد سيرفانتس في أكثر من 40 مركزا حول العالم.

  وتميز الجزء الأول من دورة السينما على الإنترنت، في ماي المنصرم، بعرض أربعة أفلام روائية بالأبيض والأسود عبر الإنترنت. ويتعلق الأمر ب"Muerte de un ciclista" (وفاة الدراج، 1956) لخوان أنطونيو بارديم، و"¡Bienvenido, Míster Marshall!" (مرحبا بالسيد مارشال، 1953) لصاحبه لويس غارسيا بيرلانغا، و"Viridiana" (فيريديانا) للويس بونويل (1961) و"إل فيردوجو" (الجلاد، 1963) للمخرج لويس غارسيا بيرلانغا.